التعليم الى القمم
הצטרפו אלינו
التعليم الى القمم

حول التعليم إلى القمم /

تربية وتعليم للتفوق للأطفال المقيمين في الضواحي الاجتماعية والجغرافية في إسرائيل

أكثر من 150,000 طفل ذي إمكانات تفوّق، المقيمين في الضواحي الاجتماعيّة والجغرافيّة في إسرائيل، لا يحصلون على الدعم اللازم لتحقيق إمكاناتهم، ويتعسّر على العديدين منهم إنهاء التعليم المدرسيّ والاندماج في المجتمع. تسعى جمعية “التعليم إلى القمم” للوصول إلى هؤلاء الأطفال، دعمهم ومساعدتهم على تحقيق إمكاناتهم الكامنة، بغية تحقيق النجاح الأكاديميّ، الشخصيّ والاجتماعيّ.

تفعّل جمعية “التعليم إلى القمم” في السنة الدراسية 2018/2019 46 مركز امتياز في مختلف أنحاء البلاد، والتي يشارك فيها قرابة 3000 طالب/ة و 500 خريّج/ة. طوال سنوات نشاطها، نجحت الجمعية، بواسطة النموذج التربويّ الخاص الذي طوّرته، في التأثير على أكثر من 30,000 مستفيد، من بينهم أكثر من 4,500 طالب/ة وخرّيج/ة، أكثر من 4,000 طالب/ة- مرشد/ة الحاصلين على منح من مختلف المؤسسات التعليمية، والذين يُعتبرون بمثابة راس مال بشريّ للجمعية ونموذج يُحتذى به لسائر طلابها، وأكثر من  2,000 متطوع، بالإضافة إلى أهالي الطلاب، زملائهم لمقاعد الدراسة، المجتمع الذي يعيشون فيه، الهيئة التدريسية في المدارس وغيرهم.

تقدّم الجمعية لطلابها برنامجًا شموليًا تربويًا- اجتماعيًا يمتد لفترة عشر سنوات، من الصف الثالث حتى الصف الثاني عشر، يليها الانخراط في برنامج الخريجين الذي يرافقهم طوال دراستهم الأكاديمية وعند اندماجهم في سوق العمل.  تُعنى رؤية الجمعية بإستراتيجية تعزيز وتحقيق إمكانات رأس المال البشريّ في الضواحي، وبمرافقة 500 خريّج/ة في مسارهم الحياتي ليصبحوا مواطنين نشطين، يشغلون مناصب عليا في الجيش الإسرائيليّ، ينخرطون في مؤسسات التعليم العالي ليندمجوا بعدئذٍ في شركات رائدة في السوق الإسرائيليّة. يُنظر إلى خريجي الجمعية كنماذج يُحتذى بها من قبل عائلاتهم، أصدقائهم ومجتمعاتهم، بحيث يواصلون إحداث التغيير في حلقات أوسع.

תוכן העמוד, for shortcut key, press ALT + z